تسهم هذه المادة في تحقيق إرسالية ورؤية الكلية عن طريق تأهيل الدارسين للعمل في ميادين الخدمة المتنوعة والتواصل الإيجابي مع البيئات الثقافية المختلفة والقرينة المعاصرة التي تحيط بالكنيسة المحلية، كما يهدف الكورس إلي إطلاع الدارسين المفاتيح الثقافية لمجتمعات الشرق الأوسط والنظم الثقافية والدينية التي تعيش فيها هذه المجموعات العرقية ومنظومات القيم التي تحكمها، لكي يستطيع الدارس تكوين استراتيجيته الخاصة في التواصل معهم وصياغة مضمون رسالة المسيح بشكل مبسط وبدون أي عوائق ثقافية تمنع وصول محتوى رسالة الإنجيل.